عيادات دكتور كلينكنصائح وإرشادات

رغم فوائده.. مشاكل يسببها الإفراط في تناول الخوخ “تعرف عليها”

يعتبر الخوخ من الفواكه الغنية بالفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية الكبيرة، حيث أنه يحتوي على نسب عالية من مضادات الأكسدة والفلافونويد والألياف الغذائية والمغذيات النباتية.

وينصح الخبراء بضرورة تناول الخوخ والاستفادة من فوائده، إلا أنهم يحذرون من الإراط في تناوله لتجنب العديد من المشاكل التي قد يسببها الإكثار من تناوله.

ونرصد عبر “دكتور كلينيك” ابرز الآثار الجانبية الناتجة عن الإفراط في تناول الخوخ في السطور التالية:

تقي مضادات الأكسدة العديد من الأمراض وعلى رأسها السرطان، وهي توجد بوفرة في الخوخ، إلا أن الأكقار منها يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية المختلفة كما يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية النزفية.

ويسبب الإفراط في تناول الخوخ تلقي نسب عالية من البوتاسيوم ما يتسبب في انخفاض ضغط الدم إلى مستوى منخفض بشكل خطير، ما يتبعه أعراض ملحوظة مثل التعب والدوخة والاكتئاب والرؤية الضبابية.

تتسبب مضادات الأكسدة في سرقة الإلكترونات من الجزيئات المجاورة وتسبب أضرارًا مؤكسدة لها، عبر إتلاف خلايا الجسم السليمة، فإنها تزيد من خطر الإصابة بأنواع مختلفة من السرطانات مثل سرطان الجلد وسرطان الثدي وسرطان الرئة وسرطان المعدة.

يحتوي الخوخ على نسبة عالية من الماء ويلعب دورًا مهمًا في الحفاظ على رطوبة البشرة وترطيبها، ولكن الإفراط في تناوله يضر بالصحة وكذلك البشرة.

تناول الكثير من الخوخ يضر بالصحة، حيث يؤدي ارتفاع مستوى حمض الفوليك في الجسم إلى حدوث مضاعفات مثل التشنجات والإسهال والطفح الجلدي والغثيان واضطراب المعدة، كما يؤثر على الحمل.

يحتوي الخوخ على نسب عالية من الألياف التي يسبب الإفراط في تناولها  ضرراً بالصحة، ما يسبب تداخل استهلاك الكثير من الألياف مع امتصاص الأمعاء للعناصر الغذائية فتحدث مشاكل مثل التشنج والإسهال وسوء الامتصاص والإمساك والغازات المعوية وانسداد الأمعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى